عرض مشاركة واحدة
قديم 04-10-2013, 01:17 PM   #1
الوسام
:: مشرف البرامج العامة والمشروحة ::

الصورة الرمزية الوسام
 
 
 

الوسام غير متواجد حالياً

الوسام has much to be proud ofالوسام has much to be proud ofالوسام has much to be proud ofالوسام has much to be proud ofالوسام has much to be proud ofالوسام has much to be proud ofالوسام has much to be proud ofالوسام has much to be proud ofالوسام has much to be proud ofالوسام has much to be proud of

 

 












موسوعةٌ علميَّةٌ عن: حياتِها، وفضلِها، ومكانتِها العِلميَّة،وعَلاقتِها بآل البيت، وردِّ الشُّبهات حولها

إنَّ مِن أشدِّ السِّهام التي تتلقَّاها أمَّةُ الإسلام اليومَ، الطَّعنَ في علمائها ورُموزها، ومحاولةَ إسقاطهم؛ لِما في ذلك من إسقاطٍ للإسلام نفْسِه، وأشدَّ تلك السِّهام الطَّعنُ في عِرض النَّبيِّ الكريم صلَّى الله عليه وسلَّم بالتعرُّضِ لأمِّ المؤمنين عائشةَ الصِّدِّيقةِ بنتِ الصِّدِّيق رضي الله عنها وعن أبيها، ورَمْيِها بالإفك والبُهتان، وبَثِّ الشُّبهات حولها بتحريف ما جاء في الكتاب والسُّنَّة، أو اختلاقِ الكذب عليها. وتأتي هذه الموسوعةُ في أكثرَ من ألف صفحةٍ؛ نُصرةً لأمِّ المؤمنينَ رضي الله عنها، وبيانًا لسِيرتها العَطِرة، وتفنيدًا للشُّبهات المثارَة حولها، بأسلوبٍ عِلميٍّ رَصين.

وقدْ أثنى على الكتاب أكثرُ من 30 عالِمـًا وطالبَ عِلم من مختلَف الدُّول الإسلاميَّة.

يحتوي الكتاب على سبعة أبواب:

الباب الأوَّل: في التَّعريف بأُمِّنا عائشةَ.

الباب الثَّاني: في ذِكر صِفاتها، ومكانتِها العلميَّة، وآثارِها الدَّعويَّة.

الباب الثَّالث: في فضائلها.

الباب الرَّابع: في العَلاقة الحَسَنة بينها وبين آل البيت.

الباب الخامس: في الافتِراءات المكذوبة على أمِّ المؤمنين عائشةَ، والشُّبهات المثارَة حولها، والردِّ عليها.

الباب السَّادس: في حُكم مَن سَبَّ أُمَّ المؤمنين، وأقوال أهل العِلم في ذلك.

الباب السَّابع: مجموعة من القَصائد في مَدْح أمِّ المؤمنين عائشةَ، وتَبيينِ فضلها، والذَّبِّ عنها.

وقد تمَّ الرُّجوع في تأليف هذا الكتاب إلى قرابة 570 مرجعًا, كما تمَّ تلخيصه، وترجمة هذا المُـلخَّص إلى ستِّ لُغات عالميَّة، هي: الإنجليزيَّة، والفارسيَّة، والأُرديَّة، والتُّركيَّة، والأندونيسيَّة، والفَرنسيَّة.

وذُيِّلَ الكتاب بعشرة فهارسَ عِلميَّة وفنيَّة: فهرس للفوائد، وآخر لغريب الكلمات، بالإضافة إلى فِهرس الآيات، والأحاديث، والمحتويات، وغيرها...

نسأل الله سبحانه أن يُباركَ في هذا الكتاب وأن ينفعَ به, وأن يجعلَ عَملَنا فيه خالصًا لوجهه الكريم.

لتحميل الموسوعه

 

التوقيع :
تشرفني بزيارتك لجميع مواضيعي وبرامجي الهادفة
  رد مع اقتباس